كيف يعزز معالج Kirin 980 تجربة التصوير الفوتوغرافي والفيديو

يعتبر مصطلح “الذكاء الاصطناعي” في الهواتف الذكية الأكثر انتشاراً وجاذبية لدى الشركات المصنِّعة للهواتف الذكية، إلا أنّ عددا قليلا فقط من تلك الشركات يقود مسيرة تطوير التقنيات المبتكرة الجديدة سواء في معالجاتهم أو هواتفهم الذكية. وأطلقت شركة هواوي الرائدة في مجال تصنيع الهواتف الذكية المتطورة معالج Kirin 980 خلال شهر أغسطس 2018، وهو المعالج الأول بالعالم المدعم بالذكاء الاصطناعي ورقاقة بحجم 7نانومتر.     

كيف يعزز معالج Kirin 980 تجربة التصوير الفوتوغرافي والفيديو

صنعت شركة TSMC معالج Kirin 980 الذي يتضمن وحدة معالجة مركزية ووحدة معالجة الرسوميات ووحدة تشغيل عصبية ثنائية توفر الأداء الممتاز والكفاءة العالية ونوعية الاتصال المثالية، وتشكل معاً أهم إنجازات هواوي التقنية حتى الآن. وتساهم كافة تلك التقنيات بدعم الجيل القادم من هواتف هواوي الذكية لتلبية احتياجات العملاء الأكثر تطلّباً.      

 

تأتي سلسلة هواتف HUAWEI Mate20 الذكية مدعّمة بمعالج Kirin 980. ومن الخصائص التي ستفيد مستخدمي هواتف هذه السلسلة وخصوصاً المهتمين بالتصوير الفوتوغرافي والفيديو:

 

أهمية حجم 7 نانومتر بالنسبة لأداء منظومة الرقاقة والهواتف الذكية

تُمكّن تقنية 7نانومتر الحديثة معالج  Kirin 980 من جمع 6.9 مليون ترانزستور في كتلة سيليكون تساوي حجم 1 سنت أمريكي. ومقارنة بالمعالج الذي يبلغ حجمه 10نانومتر، يقدم المعالج الذي يبلغ حجمه 7نانومتر أداء منظومة رقاقة أفضل بـ20% وكفاءة طاقة منظومة الرقاقة أفضل بـ40%، وأكثر بـ1.6 مرة فيما يتعلق بكثافة الترانزستور.  

 

ويوفر معالج Kirin 980 أداء أفضل بـ75% وكفاءة طاقة أفضل بـ58% لوحدة المعالجة المركزية مقارنة برقاقة معالج Kirin 970  السابق1. ويتضمن معالج Kirin 980 وحدة معالجة مركزية بثمانية أنوية أربعة منها Cortex-A76 والأربعة الأخرى Cortex-A55.  

 

ويعني ذلك أن النظام الفرعي لوحدة المعالجة المركزية الخاصة بمعالج Kirin يخصّص النوى الكبيرة ذات الأداء العالي للتعامل مع أحمال العمل الفورية والمكثّفة؛ وتعمل النوى الكبيرة عالية الكفاءة على توفير الأداء المستدام؛ في الوقت الذي تعمل النوى فائقة الكفاءة على معالجة الإضاءة والتطبيقات التي تعمل في الخلفية بكفاءة عالية لحفظ الطاقة. ويعني هذا أن المستخدمين يملكون محركاً قوياً في هواتفهم يعزز من تجارب التصوير الفوتوغرافي والفيديو على وجه الخصوص. ويمكن معالج  Kirin 980 في هواتفكم من فتح التطبيقات بشكل أسرع ويمنحكم تجربة المهام المتعددة الأفضل والأكثر سلاسة بشكل عام.

 

ونظراً للتطور الطبيعي لوسائل التواصل الاجتماعي والاتصال المستمر، أصبح مستخدمو الهواتف الذكية اليوم مُنشئي محتوى وليسوا مجرد مشاركين للصور والمنشورات الخاصة بالاستخدام الشخصي. ولهذا السبب يُعدّ الجيل القادم من معالجات الذكاء الاصطناعي مثل Kirin 980 شديدة الأهمية في تعزيز تقدم وتطوّر الهواتف الذكية الفاخرة مثل سلسلة HUAWEI Mate20.

 

دعم أفضل لتجربة الكاميرا المتعددة الوظائف

 

دمجت شركة هواوي الجيل الرابع من معالج الصورة الخاص بها في Kirin 980. وبالإضافة إلى زيادة معدل البيكسلز بنسبة 46% مقارنة مع المعالج السابق، يوفر معالج الصورة الجديد أيضاً دعماً أفضل لوظائف الكاميرا المتعددة، مثل كاميرا لايكا الثلاثية في سلسلةHUAWEI Mate20 ، بالإضافة إلى تقنية التصوير بالمدى الديناميكي العالي الجديدة تماماً التي يمكنها التحكم في تباين الصورة وإعادة إنتاج الألوان لإبراز العناصر المختلفة في مختلف أنحاء الصورة.

 

كما يتضمن معالج Kirin 980 حل تخفيض نسبة التشويش الذي يزيل العناصر بدقة دون إزالة تفاصيل الصورة، مما يوفر جودة أفضل للصور التي يتم التقاطها في الإضاءة المنخفضة، ويمكن مستخدم الهاتف الذكي من التقاط صور أكثر وضوحاً ومقاطع فيديو أكثر احترافية ويسهم في الحصول على تجربة غنية شاملة لتقنيات الهاتف.

 

تحسين خاصية تتبّع الحركة

 

يُعدّ تحسين تتبع الحركة من الميزات الجديدة الأخرى في معالج الصور. فعندما يحاول المستخدم التقاط صورة لشخص يتحرك سيتمكن معالج الصور من التعرف على الشيء المتحرك بدقة تبلغ 97.4%، بحيث يتمكن أي مستخدم من التقاط صور اللحظات العابرة بكل سهولة.

 

كما تم أخذ ارتفاع الطلب على أحدث وأسرع ميزات تصوير الفيديو بالهاتف الذكي بعين الاعتبار من خلال التقنيات المبتكرة التي يتضمنها معالج Kirin 980. حيث تحتوي الشريحة على خط جديد مخصص لمعالجة الفيديو، مما يتيح للكاميرا تصوير مقاطع الفيديو بنسبة تأخر أقل بـ33%.

 

اتصال أسرع

 

يُعد الاتصال عنصراً أساسياً في تجربة التصوير الفوتوغرافي والفيديو الفائقة، وذلك لأن المستخدمين الخبراء اليوم ينشئون محتواهم المرئي ويرغبون بتحميله على شبكات التواصل الاجتماعي على الفور، أو مشاركته مع العائلة والأصدقاء باستخدام هواتفهم الذكية.

 

ولتوفير أفضل تجربة اتصال، قامت شركة هواوي بدمج أول مودم في العالم يدعم تقنية LTE Cat.21 لتمكين المستخدم من التنزيل بسرعة عالية تصل إلى 1.4Gbps داخل معالج Kirin 980. كما يدعم معالج Kirin 980 تقنية جمع خدمات عدة مزودات للاتصال، حتى عبر نطاقات التردد العالية. وهذا سبب آخر يجعل معالج Kirin 980 مثالياً للتصوير الفوتوغرافي والفيديو أو أي نوع من أنواع العمل التي تنطوي على نقل البيانات الكبيرة.

 

وباختصار، يرتقي معالج Kirin 980 وتقنية الذكاء الاصطناعي بالهاتف الذكي وقدراته في التصوير الفوتوغرافي والفيديو إلى المستوى الذي يطمح إليه مستخدمو الهواتف الذكية اليوم. فلم تعد تقتصر احتياجاتهم على مشاركة الصور مع العائلة والأصدقاء فحسب؛ وإنما أصبحوا الآن منشئي محتوى خبراء، وسلسلة هواتف HUAWEI Mate20  هي الأداة المثلى لتلبية احتياجاتهم. يوفر معالج Kirin 980 الأداء المحسّن وكفاءة الطاقة ودعم الكاميرا ووظائفها المتعددة وخاصية تتبع الحركة المطوّرة ونوعية الاتصال الفائقة وغيرها الكثير، ليمنح الجيل الجديد من منشئي محتوى الهواتف الذكية ما يريدونه وأكثر.

 

<

p style=”direction: rtl;”>1 تستند نتيجة الاختبار على نواة كبيرة واحدة. ويستند اختبار الأداء على Geekbench، أما اختبار كفاءة الطاقة فيستند على Drhystone. وتستند جميع البيانات والنتائج القياسية على الاختبارات الداخلية. قد تختلف النتائج في البيئات المختلفة.

شاهد أيضاً

رئيس هواوي: دول الخليج على قائمة أسواق الصدارة لدى “هواوي” في مجال تطوير شبكات الجيل الخامس

خلال لقائه مؤخراً في مؤتمر صحفي مع أهم وسائل الإعلام العالمية في مقر الشركة بمدينة …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: