“الجار للجار” مبادرة تطلقها التعاونية للتأمين في رمضان

انطلاقاً من مسؤوليتها الاجتماعية، أطلقت شركة التعاونية للتأمين مبادرة “الجار للجار”، بمناسبة شهر رمضان المبارك. حيث تهدف هذه المبادرة إلى تعزيز التلاحم مع المجتمع، وتوفير الفرصة للمتطوعين من منسوبي الشركة للمساهمة في زيادة أواصر الترابط بينهم وبين مجتمعهم، حيث وزعت التعاونية من خلال هذه المبادرة العشرات من صناديق الهدايا على جيرانها في مدن الرياض وجدة والخبر.

"الجار للجار" مبادرة للمسؤولية الاجتماعية تطلقها التعاونية للتأمين في رمضان

وبهذه المناسبة، قال مدير عام الاتصال المؤسسي بالتعاونية أحمد سعيد الغامدي: “هذا العام، تطلق التعاونية حملة الجار للجار، والتي نسعى فيها إلى تعزيز أواصر العلاقات الاجتماعية، لاسيما في الأحياء السكنية المحيطة بالمركز الرئيسي والإدارات الإقليمية للشركة، حيث تعد هذه الخطوة تجسيداً لقيم التعاونية المستمدة من المجتمع، والتي تنسجم مع طبيعة شهر رمضان المبارك، إضافة إلى إن هذه الخطوة تعكس التزام التعاونية باستراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية التي تهدف إلى دعم المجتمع صحياً واجتماعياً وثقافياً “.

كما ثمّن الغامدي جهود متطوعي التعاونية في دعم برامج المسؤولية الاجتماعية، وعمل حراك مميز في هذا الجانب من خلال مبادرة “الجار للجار” تحت شعار #حقكم_علينا والتي تأتي بمناسبة شهر رمضان المبارك واستناداً للآيات الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة التي توصي بصلة الجار والإحسان إليه. 

يذكر أن التعاونية قد صممت آلية دقيقة لتقييم برامج المسؤولية الاجتماعية، نتج عن تطبيقها تغييراً شاملاً في منهجية الشركة لاختيار البرامج وتفعيلها، وذلك بالتنسيق مع المؤسسات الاجتماعية، حيث ترتكز الاستراتيجية الجديدة على الصحة، الآمان، الانتاجية، البيئة.، التي تهدف إلى دعم المجتمع على عدة مستويات، صحياً واجتماعياً وثقافياً، إضافة إلى حرصها في مشاركة أجمل الأوقات مع المجتمع، في حين تأتي هذه المبادرة استكمالاً للعديد من الحملات والأنشطة، ذات الصلة بالمسؤولية الاجتماعية، لاسيما تلك التي تطلقها التعاونية في شهر رمضان المبارك في كل عام، فضلاً عن الدعم الذي قدمه برنامج تعاونية الخير للمسؤولية الاجتماعية والتبرع بمبلغ مليون ريال عبر منصة “إحسان” لعام 2021.

117 Views

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: