مال وأعمال

“زين السعودية” تحقق 224 مليون ريال أرباحاً صافية

حافظت “زين السعودية” على وتيرة أرباحها للربع التاسع على التوالي، مسجلة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري أرباحاً صافية بلغت 224 مليون ريال، ليصبح إجمالي إيرادات الشركة للربع الثالث من العام الحالي 1,928 مليون ريال، مقارنة بـ 1,889 في الربع الثاني من 2020 بنسبة نمو قدره 2%.

كما واصلت الشركة في تخفيض الخسائر المتراكمة لتصل إلى 1,384 مليون ريال سعودي في نهاية الربع الثالث، وكانت الشركة قد أعلنت خلال الربع الرابع من العام الجاري، عن موافقة الجمعية العامة غير العادية على إعادة هيكلة رأسمال الشركة ليصبع رأس المال 8,987 مليون ريال سعودي. وبناءً على صافي الربح المحقّق خلال الربع الثالث وإعادة هيكلة رأس المال الذي تم في الربع الرابع من العام الجاري، تم إطفاء معظم الخسائر المتراكمة لتصل إلى 34 مليون ريال سعودي فقط.

ورغم تحديات جائحة “كورونا المستجد” التي كان لها أثر كبير على كل قطاعات الاقتصاد العالمي وليس المحلي فقط، استمرت “زين السعودية” بالحفاظ على وتيرة ربحيتها، متجاوزةً العديد من التحدّيات التي رافقت العام الجاري، لتخفض النفقات التشغيلية بمبلغ قدره 41 مليون ريال سعودي، نتيجة إدارة أفضل للتكاليف خلال الظروف الحالية، كما تمكنت الشركة من خفض تكلفة التمويل بمبلغ 26 مليون ريال سعودي، إضافة إلى تحقيق مكاسب من التعديل بمبلغ 136 مليون ريال سعودي نتيجة لإعادة جدولة تمويل المرابحة.

وفي هذا السياق، قال الأمير نايف بن سلطان الكبير، رئيس مجلس إدارة زين السعودية: “شهد الربع الثالث من العام الحالي تطوّرات مالية كبيرة على صعيد شركة “زين السعودية”، والتي جاءت في إطار الاستراتيجية التشغيلية بعيدة المدى، والواضحة الأهداف التي تتبنّاها الشركة. فالقفزات النوعية التي حقّقتها الشركة على صعيد الاستثمارات النوعية من جهة، والمالية من جهة أخرى، ساهمت في تحوّل الشركة نحو الربحية قبل أكثر من 3 سنوات، وأعطت دفعاً قوياً لأداء الشركة، متخطّية بذلك التحدّيات الراهنة، سواء تلك المرتبطة بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات بذاته أو تلك التي يواجهها الاقتصاد عموماً تحت وقع جائحة “كورونا المستجد”. وعليه، تابعنا العمل على تلبية الطلب المتنامي على خدمات الاتصالات والإنترنت في المملكة، وعملنا على تحسين تجربة عملائنا من قطاع الأعمال والأفراد من خلال توظيف أحدث التقنيات. وبالتالي، ساهمنا ولا نزال، في الارتقاء بجودة الحياة في المملكة، وفي دعم مسيرة التحوّل الرقمي، وفي تمكين التنوّع الاقتصادي وتوفير فرص العمل بما يخدم مستهدفات رؤية المملكة 2030.” 

بدوره، لفت الرئيس التنفيذي لشركة “زين السعودية” المهندس سلطان بن عبدالعزيز الدغيثر إلى أن الشركة ذهبت خلال الفترة الماضية أبعد من مسألة التكيّف مع أزمة فيروس “كورونا المستجد” إلى تقديم حلول نوعية تشغيلية ومالية. وقال: “على الصعيد التشغيلي، تابعنا خطط التطوير والتوسّع في الخدمات والمنتجات، وتحديداً لناحية شبكة الجيل الخامس (5G) التي نفخر بأنها باتت تغطّي 50 مدينة من خلال 4600 برج. وحرصنا على مواكبة هذا التوسّع الجغرافي بتعزيز جودة الخدمة المقدّمة من خلال دمج التردّدات لشبكة الجيل الخامس، حيث أصبحت زين أوّل مشغّل اتصالات في العالم يوفّر هذه الخاصية لعملائه، والتي تمكّن سرعة الإنترنت من الوصول إلى 2.4 غيغابت في الثانية. ونحن نؤكد الاستمرار بالتوسّع ونشر تغطية الجيل الخامس على أوسع نطاق، مستهدفين مدناً جديدة، وتوسعاً أكبرَ في المدن التي تمّت تغطيتها بالجيل الخامس مسبقاً، ونفخر بنشر خرائط التغطية وتحديثها بشكل أسبوعي على موقع الشركة، بما يضمن تحقيق معياريّ الشفافية والمصداقية تجاه عملائنا كافة، ويضمن تزويدهم بأدق المعلومات لناحية تغطية خدمات الجيل الخامس في جميع المناطق والمدن بالمملكة”. 

 

وكانت زين السعودية قد أعلنت مؤخراً عن توقيع اتفاقية إعادة جدولة تمويل المرابحة المشترك والمقدّر بـ3.85 مليار ريال، مع عدة بنوك، لمدة خمس سنوات إضافية تنتهي في العام 2025م بقيمة إجمالية تصل إلى 6 مليارات ريال سعودي يتم سحبها وفق متطلّبات الشركة، وبهامش ربح أقل بكثير من السابق وبشروط تجارية أفضل، وتحمل هذه الاتفاقية العديد من المزايا، اذ تشمل فترة سماح من سداد أصل التمويل مدتها عامان من إعادة التمويل، وبهامش ربح أقل بكثير من السابق وبشروط تجارية أفضل. بالإضافة إلى ذلك، تتضمّن هذه الاتفاقية تسهيلات لرأس المال العامل بقيمة مليار ريال سعودي لمدة خمسة أعوام، مما سيوفّر سيولة إضافية لتمويل خطط نمو أعمال الشركة.

 

ولكونها مزود الخدمة الوحيد الذي يغطي جميع المناطق الإدارية بالمملكة بخدمات الجيل الخامس، تصدرت “زين السعودية” المركز الأول في تغطية الجيل الخامس بحسب تقرير مقياس الصادر عن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات. كما تصدّرت الشركة قائمة شركات الاتصالات، ضمن فئة زمن الوصول للألعاب الإلكترونية في المملكة، حيث احتلت زين المرتبة الأولى في سرعة الوصول إلى 4 من أصل 5 ألعاب يقيسها التقرير، وشملت: Fortnite، FIFA20، APEX، وLeague Legends . وعلى صعيد زمن الوصول لتطبيقات الاجتماعات المرئية الأكثر استخداماً في المملكة، كانت خدمة “زين  السعودية” الأسرع في الوصول في تطبيقيّ Zoom و.Microsoft Teams

<

p style=”direction: rtl;”>واكتسبت النتائج المحلية التي حقّقتها “زين السعودية” عمقاً دولياً تمثّل بإشادة جهات دولية لتفوّق زين، حيث منحت شركة “أوكلا (Ookla)“ العالمية، المالكة لموقع Speedtest الشهير والمتخصّص في قياس سرعات الإنترنت عالمياً، شركة “زين السعودية” جائزة “أسرع إنترنت منزلي في المملكة”. وتمكّنت الشركة من تحقيق هذا الإنجاز بفضل توسيعها للشبكة واستثماراتها النوعية في البنية التحتية. وتوالت التقديرات الدولية لإنجازات الشركة بجوائز عديدة حصدتها، كان أبرزها جائزة أفضل بنية تحتية لشبكة الجيل الخامس خلال قمة Telecom Review لقادة قطاع الاتصالات، وجائزة أفضل مشغّل في الشرق الأوسط للعام 2019، من مجلة CommsMEA.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: